طاقة بلا حدود

طاقة الحياة التي تسير في داخلك وتساعدك في تحقيق ما أتيت من أجله، والتي تصرفها وتهدرها، يمكن أن تساندها بدلاً من جعلها تسهو في سراب...

عليك فقط أن تتعلّم سر جعلها تعود إليك من الخارج إلى الداخل بدلاً من صرفها دائماً إلى الخارج... ذلك هو جوهر كل طرق التركيز الموجودة في التاريخ...

 عندما تقف أمام مرآة تذكّر أن تقوم بهذا الاختبار...
المرحلة الأولى: أنت تنظر في المرآة إلى عينيك... أنفك... شعرك... تذكّر بأنك أنت الذي ينظر إلى المرآة... هكذا نعيش في حياتنا اليومية... نحن ننظر إلى... قد يكون إلى البحر أو السماء أو الناس، إلى أي شيء... أي ننظر من الداخل إلى الخارج...
المرحلة الثانية: حاول أن تعكس تلك الآلية... حاول أن تنظر إلى نفسك من المرآة... تخيّل أن انعكاسك في المرآة هو الذي ينظر إليك هذه المرّة... اختبر هذا الحال لمدة من الوقت... ستجد نفسك في فراغ ومكان غريب... اختبر لبضع دقائق وشاهد ما سيحدث بداخلك... ستشعر بفيض من الطاقة يسري داخلك... ستشعر بقوّة غريبة لم تحسسها من قبل... قد تخاف قليلاً بسبب ذلك... لكن لا بأس... حاول من جديد... مصدر هذه الطاقة والقوة هو اكتمال دائرة الطاقة... الطاقة الخارجة منك مع الطاقة الداخلة إليك...

هذه الطريقة هي واحدة من أبسط الطرق المعروفة، أولاً انظر إلى الانعكاس على أنه هو الشيء الذي تنظر إليه ثم اعكس العمليّة... ابدأ بالشعور بأنك أنت الانعكاس والصورة في المرآة تنظر إليك وفي الحال ستشعر باختبار جديد وغريب، طاقة عظيمة تسري في داخلك...
شعورك بالخوف شيء طبيعي وأيضاً قد تشعر بالغرابة أو اهتزاز يرتفع فيك أو قد تشعر بأنك تتلاشى لأنه حتى الآن أنت تعيش من الداخل إلى الخارج والآن تبدأ بتوجيه الطاقة من الخارج إلى الداخل... دائرة الطاقة قد اكتملت الآن وعندما تكتمل تلك الدائرة تكون أنت في مركزها... في صمت رائع... ستختبر الصفوة والسعادة وتجعلك متمركزا ًمع نفسك... وأن تكون متمركزاً هو أن تكون قويّاً، والقوّة هي لك وملكك...
أما الدائرة الناقصة فستخلق داخلك حالة من عدم الاستقرار، هذا مجرد اختبار وطريقة عليك أن تجربها...

حالما تتعلم ذلك السّر يمكنك تجربته مع كل شيء... عندما تنظر إلى زهرة أو وردة مثلا، أولاً انظر إلى الزهرة لبضع دقائق ثم ابدأ بعكس العمليّة... دع الزهرة تنظر إليك وستتفاجأ من الطاقة التي ستمنحك إياها الزهرة... نفس الشيء يمكنك تجربته مع الأشجار، الجبال وحتّى مع الأشخاص وأفضل طريقة هي أن تختبر ذلك مع المحبوب... فقط انظر في العينين، أولاً انظر أنت إلى الآخر ثم اشعر بأن الآخر يعيد الطاقة والنظر إليك... الهدية الآن تعود إليك سوف تشعر بالتألّق والسموّ والتجدد والحياة...

المقال السابق